الرئيسية / منوعات / الامارات تحتل المرتبة الاولى كاكبر مانح للمساعدات الانمائية عالميا

الامارات تحتل المرتبة الاولى كاكبر مانح للمساعدات الانمائية عالميا

فيلادلفيا نيوز

 

ابو ظبي _أعلنت لجنة المساعدات الإنمائية، التابعة لمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، هذا الاسبوع أنه وفقًا للبيانات الأولية الخاصة بالدول التي قدمت مساعدات إنمائية رسمية للعام 2013، تحتل دولة الامارات العربية المتحدة المرتبة الأولى عالميًا، كأكبر مانح للمساعدات الإنمائية الرسمية قياسًا بدخلها القومي الإجمالي، حيث بلغ حجم المساعدات الإنمائية الإماراتية في العام 2013 أكثر من خمسة مليارات دولار.

خبر يثلج الصدور

وأوضحت لجنة المساعدات أن هذه البيانات أولية، وسيكون هناك إعلان آخر بعد الانتهاء من تسلم بقية البيانات التفصيلية الخاصة بالمساعدات الإنمائية الرسمية من بقية الدول الأعضاء في اللجنة.

واكد الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي،أن العطاء في الامارات موروث عن الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وفارسه اليوم هو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة.

وأضاف: “إن الخبر ينسب إلى تميز الدولة على جميع الاصعدة، وبكل تواضع نقول إن مجيء دولة الامارات في المركز الأول في قيمة المساعدات الرسمية بالنسبة للدخل القومي على مستوى العالم خبر يثلج صدورنا جميعًا”.

قيم التكافل والتراحم

واكد الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء، أن تبوؤ الامارات المركز الأول عالميا كأكثر الدول عطاء إنسانيًا للعام 2013 إنجاز تاريخي، “يجسد الرؤية الانسانية للقيادة الرشيدة ويعبر عن القيم والتكافل والتراحم التي تميز الدولة ومواطنيها، ويبعث برسالة قوية للعالم بأن القيم الانسانية هي ما ينبغي أن يسود علاقات الدول، وأن مؤازرة الأشقاء في أوقات الأزمات والمحن هي السبيل لإحلال السلام والاستقرار”.

وأشار الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، ممثل الحاكم في المنطقة الغربية،أن الامارات حققت قفزة تاريخية في مجال منح المساعدات الخارجية.

وأضاف: “ستواصل الامارات تقديم المساعدات الانسانية والخيرية في كافة بقاع العالم، وهي الرسالة التي تود الامارات أن توصلها للعالم اجمع، بأنها إمارات المحبة والسلام”.

 
طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.