الإثنين , مارس 8 2021 | 5:58 م
الرئيسية / منوعات / اطلاق سراح مذيعة روتانا.. صور

اطلاق سراح مذيعة روتانا.. صور

فيلادلفيا نيوز

 

شهدت مواقع التواصل الإجتماعي ردود أفعال متباينة بين مؤيداً ومعارض على اطلاق السلطات السعودية سراح الإعلامية ميساء العمودي المذيعة بقناة روتانا خليجية ولجين الهذلول، حيث رأي بعض المغردين على موقع تويتر أن إطلاق صراحهن يعتبر إنتصاراً وإغلاقاً لملف كئيب لم تكن المملكة العربية السعودية في حاجة إليه، بينما يرى البعض الأخر أنه وطالما أن الناس تحترم القوانين في البلدان التي يسافرون إليها فمن الضروري أن تُحترم القوانين في بلدانهم.
 
وكانت السلطات السعودية افرجت، الخميس، عن الإعلامية ميساء العمودي ولجين الهذلول بعد أن تم إيقافهما على الحدود السعودية الإماراتية قبل شهرين ونصف تقريباً على خلفية مطالبتهما بدخول الأراضي السعودية وهن يقدن سيارتهن الأمر الذي يعد مخالفة للقوانين حيث أن قيادة المرأة للسيارة في المملكة العربية السعودية ممنوعة.
 
وكانت ميساء نشرت تغريدات على تويتر قبيل إحتجازها تشير فيها إلى أنها قامت بهذا العمل من أجل دعم موقف لجين الهذلول، حيث قالت في تغريدتها: “للتو التقيت [email protected] عند المنفذ ، موظفو الحدود يريدون هويتي و يرفضون عبوري، جئت دعما ولم الح على الدخول اساسا.” وسبقتها بتغريدتين تقول في الأولى:”رايحين جايين نعزم على بعض شوية في سيارتي و شوية في سيارة [email protected]”، بينما قالت في الثانية:”طريقة ذكره سبب منع دخول المواطنة لبلدها خلف المقود، تشعرك انه يملي عليك نص تجريم ادخال المخدرات او الخمر ما السبب العنيف الذي يصنفها جريمة!”.
 
وعقب إصرارهن على مخالفة القوانين السعودية تم إيقاف ميساء العمودي بسجن النساء في مدينة الإحساء بينما تم التحفظ على لجين الهذلول بإصلاحية رعاية الفتيات نسبةً لأن عمرها أقل من ثلاثين سنة.
 
وتعود القضية إلى بداية شهر ديسمبر من العام الماضي عندما قادت لجين سيارتها إلى الحدود السعودية الإماراتية وتبعتها ميساء العمودي وحاولتا الدخول إلا أن الجهات الأمنية بالمعبر الحدودي بين البلدين رفضت دخولهن كونه يعتبر مخالفاً للقوانين السعودية التي تمنع قيادة المرأة للسيارة منعاً باتاً.
 
ونشرت عدد من الصحف الإلكترونية السعودية خبر الإفراج عن العمودي والهذلول الخميس حيث أشارت الأخبار إلى أن المحكمة الجزائية بمحافظة الاحساء قد صرفت النظر في القضية المرفوعة ضد المتهمتين السعوديتين “لجين الهذلول وميساء العمودي” لمخالفتهن القوانين السعودية وذلك لعدم إختصاصها بمثل هذه القضايا، وأشارت المحكمة إلى أن النظر في مثل هذه القضايا من إختصاص المحكمة الجزائية المتخصصة.
 

 

 

 

 

 

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.