الثلاثاء , يونيو 22 2021 | 2:42 م
الرئيسية / منوعات / أمريكي يفقد عمله بسبب الأفلام الإباحية

أمريكي يفقد عمله بسبب الأفلام الإباحية

فيلادلفيا نيوز

كان أحد العمال في مصنع لمعالجة المياه في “بلتيمور” يقضي ساعات طويلة أمام الحاسوب في مشاهدة الأفلام الإباحية، وحين علم رؤساؤه بالخبر أوقفوه عن العمل بعدما تأكدوا بأنه أدمن تلك العادة.

وبدأ الأمر برسالة من أحد زملائه الذي أراد أن يصفي معه حسابا أو انزعج بالفعل من هذا التصرف، فأمر المسؤولون من داخل وزارة الأشغال العمومية فورا بوضع جهاز الحاسوب الخاص بالعامل تحت المراقبة، وكانت النتائج حاسمة.

حيث استهلك الرجل 39 ساعة من الأفلام الإباحية خلال أسبوعين من مجموع 82 ساعة عمل، وبلغ به الأمر أن قضى أحد الأيام 6 ساعات و46 دقيقة مسمرا أمام شاشته، ولم يكن يكتفي بالبحث عن أفلامه المفضلة في الانترنت، بل كان يجلب معه أقراصه الخاصة.

فتأكد رؤساؤه أنه يقضى أغلب ساعات العمل على هذا الحال، أي أنه لا يقوم بواجباته المهنية كما يجب، فقرروا توقيفه عن العمل.

 وصرح مصدر من داخل الوزارة المعنية أنها كانت لتتخذ القرار نفسه “لو أن الأمر تعلق بالرياضة”.

 

 

طباعة الصفحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تنويه
• تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " فيلادلفيا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.